المكتبة الصوتية .. أبواب العلم مفتوحة فإنهل !

من العادي أثناء سيرك في الشارع القريب من بيتك أو أحد المولات أو النادي الرياضي ويمكن أن تقول في كل مكان أن تجد أشخاصًا يضعون سماعات الأذن الخاصة بهم و يسيرون منعزلين عن العالم القريب أو حتى البعيد تاركين آذانهم وعقولهم إلى هذه الأجهزة تصب فيها المحتويات صبًا ويستمعون لها بصورة تكاد تكون غير واعية ..و السؤال الآن ..cozrnhtwiaaelxx

هل تتخيل عدد الساعات التي أصبح الناس يسمعونها عبر المواقع المختلفة يوميًا ؟

إنه بالتأكيد رقم ضخم مقارب لما ذكرناه من قبل حول وسائل التواصل الاجتماعي ! بل في في بعض الأحيان تحولت هذه المواقع الصوتية إلى وسائل تواصل بذاتها !

هناك العديد من المبادرات التي نشأت بشكل فردي لوضع محتويات هادفة عبر تلك المواقع و لكن يظل الفقر دائمًا إلي الترتيب السليم والمنهجية الواضحة و كذلك الأمانة في نقل هذه المواد بالإضافة للنقطة الأهم والاخطر وهي اختيار المحتوى ذاته !

ولذا كانت المكتبة الصوتية ..

لا بد من إستثمار المساحات على الوجه الأكمل و مساحات السمع صارت أوسع و أعمق أثرًا من غيرها من الأشكال الدعوية الكثير و الكثير .. فشريط دعوي أو مقطع صوتي واحد قد يغني في مناقشته لقضية ما أو ذكره لفكرة دعوية ما عن أفعال أخرى كثيرة ولا ينتقص ذلك من غيرها شيئًا إلا أنها سنة الحياة .

وقد كان للعديد من الدعاة السبق في خوض غمار هذا السباق فإنتشروا فيه وتوسعوا ولكن في الشبكة الدعوية يرجى أن يكون العمل بقدر الأمانة ..

حيث تقدم الشبكة الدعوية في مكتبتها الصوتية موسوعة ضخمة بإذن الله تهدف لخدمة المستمع و إرضاء متطلباته و تهدف كذلك إلى إيصال مضمون و محتوى ذا قيمة ينفع الزوار والأعضاء بشكل دائم .

حيث يكون في المكتبة ركن للقرآن الكريم بالعديد من القراءات لتناسب المستمعين من كافة البلدان و بأصوات العديد من مشاهير القراء والأصوات النديّة في العالم الإسلامي .. وكذلك ركن خاص بالدروس العلمية والمقاطع الصوتية الدعوية إضافة إلى الخطب المسموعة وما إلى ذلك .

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *