الصحبة تسهّل الرحلة ..

إنما المرء بإخوانه .. ! هكذا نعرف ..

فكيف تكون الصحبة ؟ و ما واجباتها ؟ و كيف نستثمرها ؟ و كيف نطبقها في الشبكة ؟

أهمية الصحبة الصالحة3454425607_ae45b1abb4_b

يعود ذلك بنا إلى عصر النبوة حيث نرى الصحابة و أخلاقهم و كيف كانوا في توادهم و تراحمهم و يعود بنا لعدد كبير من الأحاديث الحاثة على دور الصحبة وأثرها في تكوين الفرد المسلم و المجتمع المسلم .

لا ينكر أحد فضل الصحبة و مجموعات الأصدقاء في التأثير و تغيير السلوك الإنساني بالتدريج إما بفرض سلطة ثقافة غالبة فيما بينها فيكون التغيير شبه إجباري أو مداومة النصح فيكون التغيير في حالتنا هذه إختيارياً أو بالإعانة و المتابعة و هذا خيار رائع في مسيرة الدعوة خصوصا .

تكوين الصحبة الصالحة

يمكن وصف الصحبة الصالحة بمصطلح المجتمع الصغير ! فكما يغير المجتمع في الفرد و يؤثر الفرد وحده أو بتكتل الأفراد في المجتمع يحدث ذلك في الصحبة الصالحة أيضًا ولكن السؤال هنا كيف تكون الصحبة صالحة ؟

يعود ذلك بنا إلى حديث الرسول الكريم حين وصف الجليس الصالح والجليس السوء مشبهًا الأول بحامل المسك الذي ينفعك بشراء الطيب منه أو تمر به فتستنشق رائحة طيبة تسعدك و أما الآخر فهو كنافخ الكير الذي ما إن مررت به آذاك بعمله ..

فيكون الجليس الصالح هنا له صفات جامعة هي صفات المسلم الحق .. منها :

  • الصدق
  • الأمانة
  • الإعانة على الخير
  • السمت الصالح
  • التدين
  • وغيرهم ..

واجبات الصحبة

لا تكون الصحبة خيرًا إلا إن كان مآل اجتماعها الخير و سبيل اجتماعها في الخير كما في الحديث الذي يعدد السبعة الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله .. منهم .. رجلان تحابا في الله ، إجتمعا عليه وتفرقا عليه. فالصحبة الخيّرة إختصارًا تقتضي أن تفضي إلى الجنة ..

فالمجتمع الصغير عليه أن يتخلق بالأخلاق السليمة و ينمي هذه الأخلاق في صحبته .. أصلح نفسك وادع غيرك.

كيف نستثمرها

يكون التطبيق كما هو في المجتمع في صورة أصدقاء يجتمعون ويلتقون على الخير.

وقد يكون كما في الشبكة بوجود منتدى يجمع الأحبة فيتعلموا ويتواصوا بالخير.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *